قطر الخيرية تقدم إغاثة عاجلة لنازحي الروهينجا في ميانمار

791 عدد المشاهدات وسائل الإعلام في آسيا الوسطى 0

ببيشكيك في 12 سبتمبر - أيلول/قابار/. وقعت قطر الخيرية والمفوضية السامية لشؤون اللاجئين(UNHCR) التابعة للأمم المتحدة اتفاقية تعاون لتقديم إغاثة عاجلة في مجال الإيواء لنازحي الروهينجا داخل ميانمار، بقيمة نصف مليون دولار، وينتظر أن يستفيد منها 2100 نازح، لمدة 6 شهور .

وقد جرى توقيع هذه الاتفاقية بمقر قطر الخيرية، حيث وقعها عن المفوضية السامية لشؤون اللاجئين السيد خالد خليفة، ممثل المفوضية الإقليمي لدول مجلس التعاون الخليجي، فيما وقعها عن قطر الخيرية السيد يوسف بن أحمد الكواري، الرئيس التنفيذي لقطر الخيرية.

تصاعد المعاناة

وبموجب الاتفاقية تقوم المفوضية السامية لشؤون اللاجئين بإنشاء 420 وحدة إيواء مؤقتة للنازحين الروهينجيين في ثلاث مناطق بإقليمي راخين وكاجين، وبقيمة تصل إلى نصف مليون دولار (يعادل 1,825,000 ريال)، بتمويل من قطر الخيرية . وذكر السيد يوسف بن أحمد الكواري إن هذا التعاون يأتي في وقت تزداد فيه معاناة مسلمي الروهينجا بسبب تصاعد الحملة الموجهة ضدهم في الأيام الأخيرة، والتي أدت لفرار مئات الآلاف منهم باتجاه الحدود مع بنجلاديش، وحرصا من قطر الخيرية على سرعة تنفيذ مشاريع الإغاثة العاجلة وتقديم المساعدات الإنسانية بالتعاون المشترك مع المنظمات الدولية، خصوصا في الدول التي يكون فيها تحرك المنظمات الدولية أسهل كما في ميانمار. وتأتي هذه الاتفاقية لتعزيز التعاون والشراكة مع منظمات الأمم المتحدة وبالأخص المفوضية السامية لشؤون اللاجئين (UNHCR).

الجهود الإنسانية لقطر

من جهته أعرب السيد خالد خليفة ممثل المفوضية الإقليمي في دول مجلس التعاون الخليجي عن شكره لدولة قطر على جهودها في مجال العمل الإنساني، وثمن تعاون قطر الخيرية الفاعل مع المفوضية السامية لشؤون اللاجئين (UNHCR) الذي يفضي لتلبية الاحتياجات الإنسانية للنازحين واللاجئين عبر العالم، لافتا إلى أن هذا يدل بوضوح على استمرار الالتزام الإنساني الذي قطعته قطر الخيرية على نفسها ويعتبر انعكاساً حقيقياً للتضامن الدولي.

لقاء تشاوري

وتبلغ المساعدات الإنسانية التي خصصتها قطر الخيرية لنازحي الروهينجا منذ عام 2012 وحتى العام الحالي 2017 حوالي 13,5 مليون ريال، في مجالات الرعاية الصحية وتوفير الغذاء والإيواء والمياه والإصحاح واستفاد منها حوالي 370.000 نازح وذلك بالتنسيق مع منظمات دولية والتي من ضمنها المفوضية السامية لشؤون اللاجئين (UNHCR) التابعة للأمم المتحدة. ومن المشاريع الإغاثية التي أنجزتها قطر الخيرية لصالح نازحي الروهنجيا بميانمار بناء 41 مسكناً للأسر المتضررة، وكذلك إنشاء 5 ملاجئ خشبية تكفي لـ 40 أسرة، وتوزيع عشرات الآلاف من السلال الغذائية، كما وزعت لحوم الأضاحي لصالحهم خلال الموسم الحالي.

وسبق لقطر الخيرية أن استضافت الاجتماع التشاوري الثاني حول الوضع الإنساني لمسلمي ميانمار الذي نظمته بالتعاون مع منظمة التعاون الإسلامي بمشاركة حوالي 30 منظمة محلية وإقليمية ودولية في الدوحة عام 2012، حيث خصصت قطر الخيرية مبلغ 6 ملايين ريال لصالح اللاجئين الروهينجا على الحدود البنجلاديشية كمساعدات وقتها.

حملة # بورما_تستغيث

وتواصل قطر الخيرية حشد الجهود والدعم لصالح نازحي الروهينجا من خلال تواصل حملتها « # بورما_تستغيث، والتي تهدف من ورائها إلى مواصلة مساعدة النازحين والمشردين الذين يعيشون ظروفا بالغة الصعوبة، بعد إجبارهم على مغادرة مدنهم وقراهم التي أحرقت، ما يجعلهم في أمَسّ الحاجة لمن يساهم في التخفيف من معاناتهم وتضميد جراحهم، وتقديم خدمات الغذاء والمأوى لهم فضلا عن الملبس والرعاية الصحية، خصوصا في ضوء التطورات التي حدثت في الأيام القليلة الماضية.

سلال غذائية ومأوى

وقد خصصت قطر الخيرية بشكل عاجل مشروع سلال غذائية تتضمن المواد التموينية الأساسية (الأرز، العدس، الزيت، السكر، الحليب، الشعرية، ومعلبات الأسماك) بقيمه 156,000 ريال قطري ـ كدفعة أولى ـ يستفيد منه حوالي4700 شخص، كما ستقوم قطر الخيرية بإنشاء 5 ملاجئ خشبية في راخين، حيث يؤوي كل ملجأ منها ثماني عائلات، بتكلفة 100,000 ريال قطري (كل ملجأ بقيمة 20 ألف ريال)، يستفيد منها 40 أسرة (أي حوالي 240 شخصا).

المصدر: http://www.raya.com

تعليقات

أضف تعليقا