‎«‎السلام الخيرية» تفتتح مشاريع مياه كبرى خلال قافلتها الـ 35 لقرغيزيا

1413 عدد المشاهدات وسائل الإعلام في آسيا الوسطى 0

ققال المدير العام لجمعية السلام للأعمال الإنسانية والخيرية د. نبيل العون ان وفد الجمعية وأعضاء القافلة الـ 35 افتتحوا ثلاثة مشاريع كبرى لتوصيل المياه العذبة الصالحة للشرب في ثلاث قرى من ضواحي العاصمة القرقيزية بشكيك تبرع بها محسنون من الكويت.

وأوضح د. العون في اتصال هاتفي مع (كونا) أمس الاثنين أن الجمعية استهلت سلسلة مشاريعها يوم امس الاحد بزيارة وفدها من المتبرعين والمحسنين لمستشفى أمراض الحروق في قرغيزيا.

وذكر ان الزيارة جاءت لتقديم كميات وافية من المساعدات والأدوية الخاصة بالمرضى الموجودين في المستشفى والذين يعانون أمراضا مزمنة نتيجة تعرضهم للحروق.

وبين ان الجمعية مستمرة في تقديم المساعدات والمشاريع والمعونات والسلال الرمضانية المختلفة ضمن قافلتها الـ 35 المتواجدة حاليا في جمهورية قرغيزيا بغرض مساعدة الفقراء والمحتاجين والأرامل والمطلقات هناك.

وقال ان الجمعية وصلت إلى مجموعة من قرى قرغيزيا بغرض تزويد بعض الأسر اليتيمة والفقيرة ببقر حلوب وذلك في قرى متعددة بهدف إغناء هذه الأسرة وسد حاجتها من الألبان والحليب اللذين يعتبران من المكونات الأساسية على مائدة القيرغيزيين ويساهم في تأمين حاجاتهم الغذائية.

وأوضح ان هذا اليوم يعتبر يوما للحياة وتعزيزا للوجود «واعتبره يوم المياه» مشيرا الى افتتاح وفد الجمعية وأعضاء وفد القافلة لثلاثة مشاريع كبرى لتوصيل المياه العذبة الصالحة للشرب في ثلاث قرى من ضواحي العاصمة بشكيك.

وأعرب العون في هذا الصدد عن شكره لجميع المتبرعين الذين تعاطفوا مع حاجات الناس في قرغيزيا خصوصا تلك المتعلقة بالمياه داعيا لهم بالأجر والمثوبة مشيرا الى ان صدقة الماء والسقيا وطرق الري تعد من أفضل الصدقات وطريقا لرضا الله والفوز بجنانه.

ولفت الى الفوائد الجمة المتحققة لأهل هذه القرى اذ ان هناك آلاف المستفيدين ستصل اليهم المياه العذبة النظيفة واللازمة للحياة وستسهل الجمعية بهذه العملية وصولها إلى بيوتهم ومن ثم استفادتهم منها.

وأضاف ان أعضاء من وفد الجمعية وزعوا الزكوات والصدقات على أكثر من 1500 أسرة من الحاضرين لحفل افتتاح مشروع توصيل المياه من الفقراء والأرامل والأسر اليتيمة.

على صعيد متصل ذكر العون ان الوفد قام بزيارة اعتيادية إلى مستشفى المعاقين في العاصمة بشكيك والمخصص لمعالجة شريحة المعاقين وإعانتهم مؤكدا أن هدف الزيارة توزيع المساعدات العينية والدوائية على المعاقين من نزلاء المستشفى تخفيفا عنهم ودعما لجهود المستشفى في علاجهم ورعايتهم.

يذكر ان جمعية السلام للأعمال الإنسانية قامت خلال السنين السبع الأخيرة ببناء 230 مسجدا في مختلف قرى قرغيزيا وتم حفر اكثر من 3900 بئر ماء سطحية وارتوازية وتم عمل اكثر من 92 مشروع توصيل ماء للقرى اضافة إلى بناء 12 مركزا طبيا ومستشفى للمعاقين فضلا عن مشاغل الخياطة وتوزيع المواد التموينية لأكثر من 36600 أسرة محتاجة.

المصدر: http://www.alanba.com.kw

تعليقات

أضف تعليقا